اقتراحات

    المجلس العالمي

    حوارات تحدث فرقاً

    إطلاق حوار عالمي
    بوحي من روح معارض إكسبو الدولية، يهدف المجلس العالمي إلى بدء حوار عالمي حول مواضيع ذات أهمية كبيرة في عصرنا ومجتمعنا.

    يفتح المجلس العالمي المجال للحوارات البناءة التي تتسم بالاحترام والفكر الشمولي. وباعتباره مصدراً للآراء المتنوعة الرائدة وسهلة المنال والملهمة للأفكار، فإنه يسعى لمعالجة القضايا الرئيسية التي تشغل المجتمع العالمي. والهدف من هذه المحادثات هو خلق وجهات نظر جديدة وتأسيس صلات جادة وهادفة بين الناس والأفكار الجديدة. فالمجلس العالمي مصمم لتحفيز النظرة الإيجابية للمستقبل.

    منذ انطلاق أول إكسبو دولي، الذي عقد في لندن في عام 1851 تحت اسم "المعرض العظيم"، عملت معارض إكسبو الدولية على تحقيق التواصل بين الناس وتوفير أماكن خاصة لتحفيز الحوار بين الذين يتطلعون لمعرفة المزيد عن المستقبل.

    ومن خلال الجمع بين الفن والعلم، والخيال والتحليل، والآلات والأفكار، والدول والناس، فإن إكسبو الدولي مكان خاص لجمع العقول المتعطشة للمعرفة والمهتمة بالمستقبل وما يتعلق به، ومن خلال ذلك تعرف المزيد عن بعضها البعض. فلطالما كانت معارض إكسبو الدولية مرآة لعصرها ومنظاراً نتطلع عبره إلى المستقبل.
    • المواضيع

      يبحث المجلس العالمي تحديات القرن الحادي والعشرين من خلال تقليد المجلس، وهو الطريقة التقليدية الإماراتية العربية للاجتماع.

    • أصوات متنوعة

      قادة الفكر الحاليين والمستقبليين من مختلف المشارب يجتمعون ليخوضوا حوارات مهمة.

    • وجهات نظر جديدة

      هذه المبادرة تخلق احتمالات وروابط جديدة بين الناس والأفكار، وهو ما لم يكن ليحدث لولا هذه اللقاءات.

    صيغة المجلس

    المجلس العالمي هو تجمع ودي يركز على تحفيز الحوارات والمحادثات

    • يضم المشاركون 15-20 من قادة الفكر من مختلف المجالات جنباً إلى جنب مع 15-20 من الطلاب المهتمين بشكل كبير بموضوع الحوار والمتفاعلين معه.

    • المجلس العالمي يستضيفه قائد بارز يكون ملتزماً شخصياً ومهنياً بالموضوع المقرر لجلسة الحوار.

    • يشارك الجميع بشكل متساوٍ في تقديم الخبرات والأفكار ووجهات النظر.

    المواضيع