اقتراحات

    إكسبو 2020 دبي يؤمن بيتًا لزوار غير متوقعين

    نقلُ مستعمرة نحل حطت رحالها في جناح الاستدامة بأمان إلى حديقة جمعية مربي النحل

    حل ضيوفٌ غير متوقعين على موقع إكسبو 2020 دبي، حيث عثر العمال في موقع جناح الاستدامة على سربٍ من النحل كان استقر في كوم من حديد التسليح. وسارع العمال بإيقاف الأعمال في محيط موقع السرب وإبلاغ إدارة الاستدامة في إكسبو 2020 دبي بحسب التعليمات المعطاة لهم في حال العثور أي كائنات حية برية. وانطلاقًا من التزامه الراسخ بالقيم التي يمثلها، بادر فريق الاستدامة في إكسبو 2020 دبي إلى إنقاذ سرب النحل والعمل على نقله إلى مكان آمن. وقد عمل الفريق عن كثب مع جمعية مربي النحل في دبي لنقل سرب النحل في إطار مبادرة "تبني خلية نحل" التي أطلقتها الجمعية.


    ووجد الفريق أن النحل – وهو من نوع نحل العسل الغربي (أبيس ميليفيرا) المنتج للعسل – بدأ يبني الخلية قبل أقل من 24 ساعة فقط من اكتشافها، أي لم يكن لديه الوقت الكافي بعد لبناء قرص شمع العسل، مما ساهم في جعل نقل السرب عملية معقدة للغاية، نظراً لصعوبة جمع النحل المتفرق في ظل عدم اكتمال بناء الخلية. وبمساعدة جمعية مربي النحل وعامل البناء الذي كان أول من اكتشف السرب في موقع إكسبو 2020، تم التقاط سرب النحل وملكته ونقل الجميع إلى حديقة النحل في جمعية مربي النحل ضمن المدينة المستدامة في دبي.


    ومن الآن فصاعدًا، ستقوم جمعية مربي النحل بالعناية بالخلية بالنيابة عن إكسبو 2020 وجني العسل الذي تنتجه. ومنذ نقل الخلية ازداد حجمها بمقدار الضعف، وربما سيحظى زوار الحدث العالمي بفرصة تذوق بعض من هذا العسل عند انطلاق فعاليات إكسبو. وتماشيًا مع موضوع الاستدامة وهو أحد المواضيع الفرعية لإكسبو 2020 دبي، يلتزم الحدث الدولي، الذي يُقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، بالمحافظة على سلامة جميع الكائنات الحية التي يجري العثور عليها أثناء عمليات البناء في موقعه الممتد على مساحة 4.38 كيلومتر مربع ونقلها إلى أماكن آمنة ملائمة. ويمثل إنقاذ هذه الخلية مثالًا بسيطًا على النهج الذي يتبناه هذا الحدث الدولي في سعيه لبناء وجهة عالمية مستدامة، وكذلك التزامه بدعم الجهود الحثيثة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة للحفاظ على ثرواتها الطبيعية من الكائنات الحية.

    • / 22 Feb 2019
      قصة المعرض
      عبدالله بن زايد يزور موقع إكسبو 2020

      وزير الخارجية والتعاون الدولي يشيد بالتقدم المحرز لأعمال أضخم تجمع دولي في تاريخ إكسبو

      لمعرفة المزيد
    • / 12 Feb 2019
      قصة المعرض
      جناح إسبانيا يحتفل بالتأثير التراثي العربي في إسبانيا

      المبنى المخروطي يروي قصة التسامح والعمل المشترك والتقدم عبر كل العصور

      لمعرفة المزيد
    • / 12 Feb 2019
      قصة المعرض
      إكسبو 2020 يسطر رسالة حب إلى الإمارات في عام التسامح

      الرسالة حملت مشاعر الحب للدولة والشوق للترحيب بزوارها

      لمعرفة المزيد
    • / 04 Feb 2019
      قصة المعرض
      الحلول الذكية في خدمة الإنسانية

      جناح أوكرانيا يستكشف كيف يمكن للتقنيات المستقبلية والأفكار الذكية أن تتحد لابتكار عالم أكثرتوازنًا

      لمعرفة المزيد