اقتراحات

    لم نعثر على أي نتائج عن ""

    إليك بعض الاقتراحات التي قد تساعدك

    • يُرجى التحقق من تهجئة الكلمات المدرجة
    • يُرجى محاولة البحث عن كلمات ذات صلة
    • يُرجى محاولة استخدام كلمات بحث عامة
    HWOption116x9
    calendar 1 فبراير 2021

    كيف يمكننا أن نبني عالما أكثر صحة وسعادة؟

    أسبوع الصحة واللياقة من إكسبو يبحث مقومات الصحة والرفاه على الصعيد العالمي

    ما هي الابتكارات والتقنيات التي تبدّل طريقة تعامل المجتمعات مع قضايا الصحة العالمية، وكيف يمكننا تطويعهالنبني عالما أكثر صحة وسعادة؟

    هذه الأسئلة هي محور أسبوع الصحة واللياقة، وهو الأحدث بين أسابيع الموضوعات المنظمة ضمن برنامج فعاليات ما قبل انطلاق إكسبو، والتي تهدف للتصدي لمجموعة من أكثر التحديات التي تواجه العالم إلحاحا.

    وبالتعاون مع جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ستجمع هذه الفعالية الافتراضية الحية في الثاني من فبراير 2021 خبراء الصحة من مختلف أنحاء العالم.

    وستبحث هذه الفعالية كيف شكلت جائحة كوفيد-19 اختبارا لعالمنا المترابط، ولأنظمتنا الصحية، ولمجتمعاتنا بشكل عام، وكيف قدمت لنا فرصة لا تتكرر لنجتمع ونصنع مجتمعا عالميا أكثر صحة وسعادة.

    ستشهد الفعالية جلسات حوارية بمشاركة ممثلين لمجموعة من المؤسسات ولدول مشاركة في إكسبو، وستتاح تسجيلات للجلسات في وقت لاحق حسب الطلب. وسيعقد أفراد من أسرة إكسبو مناقشات خاصة بهم تتعلق بالصحة واللياقة عبر حساباتهم على منصات التواصل الاجتماعي.

    ويعد أسبوع الصحة واللياقة السادس في سلسلة أسابيع الموضوعات العشرة السابقة لانطلاق إكسبو، والتي بدأت في أكتوبر 2020، وجمعت صناع سياسات مؤثرين، وقادة وخبراء صناعيين، بالإضافة إلى مشاركين في إكسبو وجمهور من العامة، لبحث تحديات معينة، ومشاركة أفكار لحلها.

    ويساهم كل من هذه الأسابيع المتخصصة في رسم ملامح المناقشات المحفزة للفكر التي ستشهدها الأشهر الستة لانعقاد إكسبو 2020 دبي، حيث سيسعى المشاركون لتوفير حلول تشاركية لمسائل من قبيل الأهداف العالمية، والمناخ والتنوع الحيوي، والمعرفة والتعلم، والفضاء، والمياه، للمساعدة في صنع مستقبل أفضل وأكثر استدامة للجميع.

    لمعرفة المزيد عن أسبوع الصحة واللياقة من إكسبو 2020، يرجى زيارة هذا الرابط هنا.

    Male icon with pen
    تابع أحدث المستجدات
    التسجيل