تحديث بشأن (كوفيد-19)
22 مارس 2019

نحسب حسابًا لكل نقطة

إكسبو يوظف وسائل مبتكرة ومستدامة لتوفير المياه وللري

للحفاظ على المياه وترشيد استهلاكها أهميةٌ خاصة في إكسبو 2020 دبي وفي سبيل ذلك نوظف وسائل مبتكرة وأساليب ري متقدمة ونزرع نباتات محلية ومتكيفة في مسعانا لنكون إحدى أكثر دورات إكسبو الدولي كفاءةً في استخدام المياه.

وبفضل توظيف العديد من الأساليب والتقنيات المستدامة فإن المساحات الخضراء والحدائق في إكسبو ستحتاج إلى أقل من نصف كميات المياه التي تحتاجها المساحات الخضراء المماثلة في المناطق الحضرية المشابهة للموقع.

كل المياه المستخدمة في الري ناتجة عن معالجة مياه الصرف الصحي، وتروي هذه المياه المعالجة مشتل إكسبو 2020 دبي الممتد على مساحة 220000 متر مربع والذي يضم مئات أنواع النباتات والأشجار والشجيرات. هذه النباتات مختارة بعناية لصفاتها المناسبة لأجواء دبي والإمارات وقدرتها على تحمل الحر واستهلاكها القليل للمياه مثل أشجار السلم والغاف وأنواع من النخيل والرمث واللبان.

وخلال مرحلة عمليات الإنشاء تمكن إكسبو من تجاوز معايير هيئة كهرباء ومياه دبي لكفاءة استهلاك المياه بنسبة تتجاوز 50%. أضف إلى ذلك تقنيات القياس الذكية لمراقبة مستويات المياه الجوفية وخفض استهلاك المياه والحد من التسرب فتكتمل الصورة عن سعينا لتأسيس مناخات صغيرة مستدامة ضمن موقع إكسبو 2020 تتسم ببصمة بيئة أقل بكثر من البيئات الحضرية المشابهة.

تهدف استراتيجية الاستدامة في إكسبو 2020 لأن يكون عامل تغيير إيجابي في دولة الإمارات والمنطقة وحتى العالم. وينسجم التزام إكسبو 2020 بالإدارة المستدامة للمياه أثناء مسيرة التحضير للحدث العالمي وعلى مدار الأشهر الستة لانعقاد فعالياته مع أهداف اليوم العالمي للمياه الذي تحتفل به الأمم المتحدة في 22 مارس. وتتناغم جهود إكسبو في الحد من استهلاك المياه مع أحد أهداف التنمية المستدامة الشبعة عشر وهو "ضمان توافر المياه وخدمات الصرف الصحي".