31 مارس 2019

’إينوك‘ تبني محطة ذكية في إكسبو

تتخذ المحطة شكل شجرة الغاف، وتعتمد على الطاقة النظيفة، وتستعين بتقنيات الذكاء الاصطناعي لتحسين الخدمات المقدمة للزبائن

كشفت مجموعة ’إينوك‘ النقاب عن محطة وقود فريدة من نوعها، تعتزم الشركة تشييدها في موقع إكسبو 2020 دبي، مصممة في شكل شجرة غاف عملاقة، ستشكل فروعها وأوراقها المعدنية مظلة المحطة، وسيؤلف جذعها الضخم الأعمدة الداعمة.

وقد اختارت ’إينوك‘ هذا التصميم من باب الاهتمام بالبيئة والاستدامة، وأيضا نظرا للقيمة الوطنية والتاريخية التي تتميز بها شجرة الغاف في دولة الإمارات التي اتخذت من هذه الشجرة رمزا لعام التسامح (2019). وفي هذا الصدد، تعتزم مجموعة ’إينوك‘ استغلال موارد الرياح والشمس لتوليد ما يقارب 120 كيلوواط من الكهرباء في الساعة، وهو ما يفوق حاجة المحطة من الطاقة.

وعن هذا المشروع، قال سعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة ’إينوك‘: "باعتبارنا شريك الطاقة المتكاملة لإكسبو 2020 دبي، بادرنا إلى تصوّر مفهوم مُبتكر يجسّد دمجنا للتقنيات المتطورة والتحول الرقمي لإحداث نقلة نوعية في تجارب العملاء."

وستطبق محطة الخدمة الجديدة مجموعة واسعة من التقنيات المتطورة مثل تقنية إرشاد المركبات باستخدام الإضاءة الأرضية، وأجهزة الاستشعار والإشارات في مناطق التزود بالوقود لإخطار العملاء في طابور الانتظار بخلو إحدى مضخات الوقود في المحطة، وتقنية إعادة تدوير المياه بالطاقة الشمسية لتحويلها إلى مياه ري، ومحطات شحن السيارات الكهربائية، ومضخات الوقود الإلكترونية الحديثة المزوّدة بشاشات تفاعلية متعددة الوسائط، وخدمات الدفع غير النقدي.

كما ستضم محطة شجرة الغاف متجر "زووم" متميز، يضم تقنيات حديثة لتحسين تجارب العملاء، مثل قدرة المستهلكين على طلب وشراء المنتجات قبل وصولهم إلى المحطة، وتوصيات بالمنتجات بناءً على عادات العملاء الشرائية، وتفعيل تقنيات الدفع باستخدام الأجهزة القابلة للارتداء، وشبكة إنترنت لاسلكية مجاناً.