تحديث بشأن (كوفيد-19)
15 أغسطس 2019

محمد بن راشد يزور إكسبو

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يعبر عن رضاه بتطورات العمل في إكسبو 2020 دبي بعد تفقده موقع الحدث الدولي والاطلاع على آخر مستجداته

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن دبي ستنظم أفضل نسخة على الإطلاق من إكسبو الدولي، وذلك خلال زيارة سموه لمقر إكسبو 2020 دبي . وتعرف سموه، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، خلال الجولة في موقع إكسبو البالغة مساحته 4.38 كيلومتر مربع على أحدث المستجدات الخاصة بالحدث الدولي الضخم. حيث يسير العمل بانتظام وفق الجدول الزمني المحدد، للافتتاح واستقبال 192 بلدا وملايين الزوار في 20 أكتوبر 2020.

وكان في مقدمه سموه ومرافقيه معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي، وكبار المسؤولين في المشروع، حيث اطّلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد على تطورات برنامج المتطوعين في إكسبو 2020 دبي، وبرنامج إكسبو للمدارس، اللذين يهدفان إلى إشراك الناس في أنحاء الإمارات السبع وإلهامهم، وتعرفوا أيضا على المبادرات والعروض والفعاليات الكبرى التي ستُنظم على مدار مدة انعقاد الحدث الدولي البالغة 173 يوما.

كما تفقد سموه الروائع المعمارية التي سيحتضنها الموقع، ومن بينها جناح دولة الإمارات، الذي يمثل صقرا محلِّقا والذي سيروي القصة المبهرة للدولة وشعبها.

وأشاد سموه بجهود جميع العاملين في إكسبو 2020 دبي، بتنوع فريق المتطوعين والجهات المشاركة التي يزيد عددها على 200 جهة تضم دولا ومنظمات متعددة الجنسيات وشركات ومؤسسات تعليمية.

وأعرب نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عن رضاه بالتقدم الذي تحقق حتى الآن في موقع إكسبو، الذي يُتوقع أن يستقبل 25 مليون زيارة، وعبر سموه عن مدى الالتزام الذي يبديه الشباب الإماراتي المشارك في هذا الحدث الضخم الذي سيقام في العالم العربي لأول مرة. وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد عبر تويتر "نحن جاهزون.. ووعدنا أن يكون أفضل دورة في تاريخ المعرض الممتد ١٦٨ عاما."

من جابنها قالت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي "سيكون إكسبو 2020 دبي منصة مهمة للدول للاحتفال بعيدها الوطني بحضور كبار المسؤولين من العديد من الدول وجمهور كبير من داخل دولة الإمارات وخارجها."