24 أكتوبر 2019

الأمم المتحدة تحتفل باليوبيل الماسي في إكسبو

يحتفي جناح الأمم المتحدة بالذكرى السنوية الـ75 ويركز على التعاون الدولي لبناء عالم أفضل

ستحتفل الأمم المتحدة بيوبيلها الماسي في إكسبو 2020 دبي بجناح مستقل، يوفر للمنظمة العالمية منصة فريدة لتعريف ملايين الزوار على أهمية العمل الجماعي في مواجهة التحديات العالمية وبناء مستقبل سلمي ومستدام وعادل للجميع.

وتحت شعار "نحن الشعوب: لنشكل مستقبلنا معاً"، سيبرز هذا الجناح مدى انفتاح هذه المنظمة الدولية وسهولة الوصول إليها وجدواها، وسيلهم الزوار والمشاركين للانخراط في هذه المنظومة ليصبحوا أدوات للتغيير الإيجابي.

وسيقام الجناح على مساحة مركزية قابلة للتعديل، ستستضيف الفعاليات والعروض التقديمية والمناقشات والاجتماعات، وستُحاط بمعروضات تروي قصص منظومة الأمم المتحدة والناس التي تستفيد من عملها.

ويتقاسم إكسبو 2020 والأمم المتحدة عددا من الأهداف المشتركة، أبرزها السعي لإشراك وإلهام جميع الزوار من الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية، بالإضافة إلى ملايين الأفراد - للبحث عن حلول للقضايا التي نواجهها جميعًا، بما في ذلك الفقر وتغير المناخ، وبناء المستقبل الذي نريده ونستحقه جميعاً.

وقال المفوض العام لجناح الأمم المتحدة في إكسبو 2020: "نحن ممتنون جدا لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها وللمنظمين لإتاحة الفرصة لنا للمشاركة في إكسبو 2020 وعلى الدعم الكريم الذي قدموه لنا".

ويأتي الإعلان عن هذه المشاركة عقب تصريح الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بأن الاحتفال السنوي العام المقبل سيشهد محادثات عالمية حول دور التعاون الدولي في صنع المستقبل الذي يريده العالم.

وسيركز يوم الأمم المتحدة الذي سيُقام في 24 أكتوبر 2020 على الاحتفاء بمرور 75 عامًا على اعتماد ميثاق الأمم المتحدة عام 1945، وسيكون أحد أول الاحتفالات الكبرى التي ستقام بعد افتتاح إكسبو في 20 أكتوبر 2020.