تحديث بشأن (كوفيد-19)
15 يناير 2020

على طريق إعادة التدوير

يهدف إكسبو 2020 إلى التوعية بأهمية إعادة التدوير من خلال حافلة تجوب مختلف إمارات الدولة، تقودها دلسكو - شريك إكسبو لإدارة النفايات

أطلقت شركة دلسكو، شريك إكسبو 2020 لخدمات إدارة النفايات، حافلة لإعادة التدوير في مبادرة فريدة من نوعها على مستوى المنطقة بهدف نشر الوعي في شتى أرجاء دولة الإمارات بأهمية إعادة التدوير.

وانسجاما مع التزام إكسبو 2020 بالاقتصاد الدائري وجهوده الأوسع الرامية إلى تحقيق الاستدامة، تم الكشف عن الحافلة - التي تضم مجموعة متنوعة من الحاويات لجمع أنواع مختلفة من النفايات التي سيتم إعادة تدويرها - خلال اليوم الأول من القمة العالمية لطاقة المستقبل 2020 المقامة في أبوظبي.

وفي الأيام المقبلة، ستنطلق الحافلة في رحلة حول الإمارات للتوعية بأهمية فرز النفايات والتخلص منها على نحو صحيح حتى يمكن إعادة استخدامها وإدخالها في دورة حياة جديدة.

وتدعم المبادرة أيضًا هدف إكسبو 2020 المتمثل في التفاعل مع المجتمع وتوسيع نطاق تأثير الاستدامة إلى ما يتجاوز موقع إكسبو البالغ مساحته 4.38 كيلومتر مربع - وتأسيس إرث إيجابي مستدام يستمر حتى بعد إسدال الستار على هذا الحدث الضخم في إبريل 2021.

ويشارك إكسبو 2020، الذي وضع هدفًا لفرز ومعالجة 85 في المائة من النفايات وتحويلها بعيدا عن المكبات، بجناح خاص في القمة العالمية لطاقة المستقبل ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، حيث يمكن للزوار التعرف على مختلف مبادرات إكسبو 2020 المتصلة بالاستدامة.

وعلى سبيل المثال، يعرض هذا الجناح قمصانا مصنوعة من قوارير البلاستك المعاد تدويرها من قِبل "دي غرايد"، وهي شركة مرخصة رسميًا من إكسبو 2020، وهو ما يظهر التزام إكسبو 2020 بإعادة التدوير وإعادة الاستخدام كجزء من الاقتصاد الدائري.

ويعرض هذا الجناح أيضا عددا من المشاريع المبتكرة التي تعالج قضايا الاستدامة والتي يدعمها إكسبو لايف، وهو برنامج للابتكار والشراكة أطلقه إكسبو 2020 بميزانية 100 مليون دولار، بغرض تمويل وتسريع وتعزيز الحلول الابتكارية التي تحسن حياة الناس مع الحفاظ على كوكبنا.

وكانت شركة دلسكو اختيرت شريكا رسميا لإكسبو 2020 لخدمات إدارة النفايات في يناير 2019.