تحديث بشأن (كوفيد-19)
6 أبريل 2020

المنظمات الدولية تؤيد مقترح التأجيل

عبرت عدد من المنظمات الدولية، عن دعمها لإكسبو 2020 دبي بعد الاتفاق على بحث تأجيل الحدث لمدة عام.

أكدت عدد من المنظمات الدولية والإقليمية تضامنها مع إكسبو 2020 دبي بعد اقتراح لجنة التسيير في وقت سابق بحث إمكانية التأجيل لمدة عام بسبب الأزمة الصحية العالمية الحالية.

وأعربت تلك المنظمات، إلى جانب عدد كبير من الدول المشاركة والشركاء التجاريين الرسميين، عن دعمها لمقترح التأجيل في ظل الأثر الكبير لانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على الصحة العامة والمجتمع والاقتصاد في العالم. وبسبب الجائحة، طلب عدد كبير من المشاركين الدولين تأجيل افتتاح إكسبو 2020 دبي عاما، في الوقت الذي يركزون فيه جهودهم على التصدي للأزمة العالمية.

وقال الدكتور ليفي أوشي مادويكي، المفوض العام للاتحاد الأفريقي في إكسبو 2020 دبي: "الاتحاد الأفريقي متضامن مع إكسبو 2020 دبي والمكتب الدولي للمعارض، في الوقت الذي يُبحث فيه تأجيل الحدث الدولي في مواجهة جائحة "كوفيد-19". يظل الاتحاد الأفريقي ملتزما بالاستفادة من منصة إكسبو 2020 لإيجاد حلول مبتكرة من أجل صنع مستقبل أفضل للجميع".

وقال السفير حسام زكي، الأمين العام المساعد والمفوض العام لجامعة الدول العربية في إكسبو 2020 دبي: "في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ البشرية، أصبحت الحاجة إلى تعزيز التعاون الدولي والإقليمي أكثر إلحاحا من أي وقت مضى. تدعم جامعة الدول العربية إكسبو 2020 دبي وتثني عليه لالتزامه بتحقيق رؤيته رغم أي تأجيل محتمل. ما زلنا ملتزمين بالعمل عن كثب مع إكسبو 2020 دبي بصفته منصة ستجمع العالم معا، وتدعم العمل الجماعي من أجل مستقبل أفضل للإنسانية".

وقال داتو ليم جوك هوي، الأمين العام لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان): "أقدّر القرار الحكيم الذي اتخذه إكسبو 2020 دبي، فالأولوية الأساسية الآن هي تنفيذ إجراءات منسقة في وقتها لتخفيف التبعات الصحية والاقتصادية لتفشي الوباء. يدا بيد، وبالتعاون والتضامن، سيتغلب العالم على (كوفيد-19)، وأنا أترقّب إكسبو دوليا ناجحا".

وقالت السفيرة نورية عبد الله الحمامي، المفوض العام لمنظمة التعاون الإسلامي في إكسبو 2020 دبي: "نرحب بمقاربة منظمي إكسبو 2020 دبي وتوصيات لجنة تسييره بشأن دراسة مقترح تأجيل افتتاح الحدث لمدة عام. وأود أن أشيد بالإجراءات الاحترازية المتخذة من جانب الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي، ومؤسسات المنظمة، ودولة الإمارات المضيفة، وبكافة الجهود المبذولة لمواجهة تفشي هذا الوباء على مستوى العالم. ما زلت واثقة بقدرة دولة الإمارات العربية المتحدة على استضافة إكسبو دولي من شأنه جمع البشرية بروح من السلام والتفاهم والالتزام عندما يحين الوقت المناسب".

وقال سعادة الدكتور طارق القرق، في جناح دبي العطاء في إكسبو 2020 دبي: "بصفتنا منظمة خيرية عالمية مقرها دولة الإمارات العربية المتحدة، كنا ننتظر بفارغ الصبر استضافة دبي والإمارات للعالم أجمع في عام 2020 من أجل الإبداع، والتعاون، والابتكار. ولكن في الوقت الذي يجتمع فيه العالم لمكافحة انتشار (كوفيد-19)، تثمّن دبي العطاء وتدعم، بصفتها أحد المشاركين، القرار الذي اتخذه إكسبو 2020 دبي باقتراح تأجيل هذا الحدث الدولي. سيمنح هذا التأجيل المشاركين في إكسبو 2020 دبي مزيدا من الوقت للابتكار والعمل على تقديم تجربة أفضل وأهم ستدهش جميع الزوار وتجذبهم. اليوم، لا نتطلع للحدث الأروع في العالم فحسب، وإنما للاستعراض الأروع في العالم للتضامن والشراكة أيضا".

وقال معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية: "في ظل هذه الأحداث المهمة من تاريخنا نتيجة جائحة (كوفيد-19)، تحتاج البشرية أكثر من أي وقت مضى إلى التكاتف. وسيظل إكسبو دبي المنبر الذي سيرسخ دلالات التعاون والعمل الجماعي، ومنصة للتعاون والابتكار".

وقال الأستاذ الدكتور غالب الحضرمي البريكي، المفوض العام لجامعة الإمارات العربية المتحدة في إكسبو 2020 دبي: "لم نفاجأ أن وباء (كوفيد-19) العالمي أفضى إلى اتفاق على بحث تأجيل إكسبو 2020 دبي. نؤيد هذا القرار الصعب ونشيد به في ظل هذه الأوقات غير المسبوقة. وبصفتنا إحدى المؤسسات الأكاديمية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإننا سنستغل هذه الفترة في تركيز مواردنا، لا سيما في مجالي الصحة والعلوم، لنعمل معا من أجل تخطي هذه الحالة الطارئة. نؤمن بأن شعار إكسبو الدولي، ’تواصل العقول وصنع المستقبل‘ يقوّي العزم في هذه المعركة ضد هذا الوباء العالمي. فحين نجتمع معا، لا يوجد ما هو مستحيل!".

واتفقت لجنة تسيير إكسبو 2020 دبي مجتمعة على بحث إمكانية تأجيل افتتاح إكسبو 2020 مع المكتب الدولي للمعارض، الجهة الحكومية الدولية المشرفة على إكسبو الدولي. وأكد المكتب الدولي للمعارض أن القرار سيتخذ من قبل اللجنة التنفيذية للمكتب في اجتماعها يوم 21 إبريل ولاحقا بتصويت أغلبية الثلثين من الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض. سيناقش المكتب الدولي للمعارض تأجيل موعد إكسبو 2020 دبي ليبدأ في 1 أكتوبر 2021 ويستمر حتى 31 مارس 2022، بناء على طلب رسمي من حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويلتزم إكسبو 2020 دبي التزاما راسخا بسعيه إلى تنظيم إكسبو دولي يجسّد بصدق الغرض الذي تأسس من أجله، والمتمثل في أن يكون محفلا دوليا لمعالجة التحديات المشتركة والسعي إلى إيجاد حلول لتلك التحديات بروح التعاون الدولي والتضامن. ويحتاج العالم أكثر من أي وقت مضى إلى مثل هذا الحدث، الذي سيجمع 192 بلدا، للعمل من أجل مستقبل أفضل.