تحديث بشأن (كوفيد-19)

الوقت المتبقي

1 أكتوبر 2021 - 31 مارس 2022
اقتراحات

    إكسبو 2020 يسلط الضوء على أهمية الإبداع وأفضل الممارسات في قضايا المياه

    احتفاء بأسبوع المياه في 2021، سيعمل إكسبو 2020 على مدى ستة أشهر على تسليط الضوء على مجموعة من أفضل الإبداعات والحلول من مختلف أنحاء العالم

    تعرف على برج المياه في غرب أفريقيا، واكتشف الفكرة الطموحة لإنشاء "منازل برمائية" وشاهد حلول الاستدامة قيد التطبيق – ليست هذه سوى مجموعة من السبل التي سيسلط بها إكسبو 2020 دبي الضوء على أهمية المياه.

    المياه أصل الحياة على الأرض، وأهميتها غنية عن التعريف في كل أوجه حياتنا، غير أن التغير المناخي تسبب في شح المياه على الكوكب، وجعله أكثر تلوثاً ودفع الطبيعة لتغيرات لا يمكن التكهن بها.

    سيعمل إكسبو 2020 دبي على إبراز هذه التحديات مع استغلال المناسبة لاستعراض مجموعة من الأفكار الخلاقة والابتكارات وأفضل الممارسات التي تعمل بالفعل على توفير حلول، أو بيان إمكانية تحسين حياة الناس ووضع الكوكب.

    تركز الكثير من الدول المشاركة في إكسبو 2020 وعددها 192 دولة على محتواها ووضع برامج محورها القضايا ذات الصلة بالمياه. على سبيل المثال، هناك غينيا، التي توصف بأنها "برج المياه في غرب أفريقيا" بفضل موقعها كمنبع لأنهار تتدفق مياهها في جاراتها النيجر والسنغال وغامبيا. ستبرز غينيا دورها المحوري في تسهيل الوصول إلى مصادر المياه لباقي المنطقة، وستدعو العالم للتعرف على ما تقوم به في تطوير حلول مستدامة.

    في جناح سيشل، سيستمتع الزوار بمطاردة رائعة لكنز في رحلة يغوصون خلالها في أعماق محاولات رائدة لهذا البلد الأفريقي لحماية محيطاته وتطوير اقتصاد بحري، بينما يبدو بلد أفريقي آخر هو مالي مستعدا ليشارك العالم ثقافته المعتمدة على المياه وما فيه من إمكانيات هائلة زراعية كانت أو اقتصادية.

    ولا يقتصر الحضور المائي في إكسبو 2020 على هذه الدول، بل يتجلى في أجنحة دول أخرى بينها البرازيل، بجناحها الذي يستعرض جمال غابات الأمازون – رئة العالم – وأنهارها. ويظهر الجناح البرازيلي أيضا جهود هذا البلد اللاتيني العملاق في إدارة النظم البيئية وحماية موارد المياه.

    وتشارك هولندا، البلد الخبير في إدارة موارد المياه وتطويرها، العالم ما لديها من تقنيات للمياه والطعام والطاقة، كالطاقة الشمسية على سبيل المثال.

    في موقع إكسبو، صُممت جميع المباني الدائمة لتقليل استهلاك المياة بنسبة لا تقل عن 40 بالمئة بالمقارنة بالمباني التقليدية، وذلك بفضل أفكار بينها تكثيف المياة من أنظمة تكييف الهواء.

    أضف إلى هذا جناح الاستدامة بقدرته على استخلاص المياه من الهواء، وتقنية مايندسفير التي تقدمها شركة سيمنس العالمية – شريك إكسبو التقني – والتي تستخدم مجسات لإدارة موارد المياة وأنظمة الري وفقا لنسب الرطوبة في التربة.

    وعلى مدى 173 يوما هي عمر أول إكسبو يقام على أرض عربية، سيسلط الحدث الكبير الضوء على بعض الأفكار الخلاقة من مختلف أنحاء العالم لإبهار الملايين من زواره، وبينهم مستثمرون وحكومات ومؤسسات متعددة الجنسيات.

    وإن شعرت بالقلق من الفيضانات، ما عليك سوى تفقّد برنامج مؤسسة بويانت، وهي واحدة من المشاركين مع إكسبو في برنامج أفضل الممارسات العالمية، حيث تقدم حلولا للتصدي لأزمات المياة وإقامة "مبانٍ برمائية" تطفو على سطح المساحات المائية التي ترتفع مناسيبها ثم تستقر فوق الأرض مع انحسار المياة. مذهل أليس كذلك!

    في إكسبو 2020 أيضا سنشهد ما تقدمه مؤسسة دار سي حماد وهي واحدة من الكيانات المشاركة في برنامج إكسبو لايف. تقوم الفكرة التي تقدمها دار سي حماد على تكثيف الضباب لجمع مياه آمنة محمولة لمناطق جافة تعاني شح المياة في جبال الأطلسي.

    ستبلغ هذه الأفكار والمبادرات ذروتها في أسبوع المياة الذي يبدأ في 22 مارس 2021 بالتزامن مع اليوم العالمي للمياه. يتعامل إكسبو 2020 دبي باهتمام مع أهم التحديات التي تواجه البشرية – وبينها المياة - فيخصص لها تسعة أسابيع بهدف زيادة الوعي العالمي للمياه ضمن مساعي الحدث الأروع في العالم لتحقيق الأهداف الستة للتنمية المستدامة التي تنادي بمياه نظيفة وصرف صحي للجميع.

    من أفكار ملهمة ورحلات عامرة بالمعرفة تقدم للزوار معلومات عن دول تخطو خطوات هائلة في مجال المياه، إلى استكشاف أفكار خلاقة يتم تطبيقها بالفعل للتصدي للتحديات المتعلقة بالمياه، يمثل إكسبو 2020 لحظة تفاؤل لتسليط الضوء على حلول مستدامة لقضايا المياه.
    • 27 مايو 2020
      قصة إكسبو
      ما هي الجهة التي ستضمن لك الحماية الإلكترونية خلال فعاليات «إكسبو 2020 دبي»؟

      إكسبو 2020 دبي يتعاون مع "ديجيتل14" الشركة الإماراتية العالمية المتخصصة في الشركة المتخصصة في مجالات التحول الرقمي والتحليلات التطبيقية واستدامة أمن الشبكات الإلكترونية لحماية الشبكات الرقمية خلال فعاليات الحدث العالمي

      لمعرفة المزيد
    • 05 مايو 2020
      قصة إكسبو
      مجموعة من الدول والشركاء والمنظمات الدولية تعرب عن دعمها لعقد إكسبو في التاريخ الجديد

      رأى متحدثون أن قرار تأجيل إكسبو لعام واحد لينطلق في 1 أكتوبر 2021، مثال ممتاز على روح التضامن، وعلى التفاؤل العالمي

      اقرأ المزيد
    • 04 مايو 2020
      قصة إكسبو
      الدول أعضاء المكتب الدولي للمعارض تؤكد تأجيل إكسبو 2020 لمدة عام

      الدول أعضاء المكتب الدولي للمعارض تصوّت لصالح تأجيل إكسبو 2020 لمدة عام

      اقرأ المزيد
    • 06 أبريل 2020
      قصة إكسبو
      المنظمات الدولية متوافقة على مقترح تأجيل إكسبو 2020

      عبرت عدد من المنظمات الدولية، عن دعمها لإكسبو 2020 دبي بعد الاتفاق على بحث تأجيل الحدث لمدة عام.

      اقرأ المزيد