4 نوفمبر 2020

أسبوع التنمية الحضرية والريفية يستكشف مستقبل المدن الذكية

الفعالية الثالثة من أسابيع الموضوعات لفترة ما قبل انطلاق إكسبو تبحث سبل العيش في توازن مع كوكبنا

يُنظّم إكسبو 2020 دبي على مدى يومين أسبوعَ التنمية الحضرية والريفية لبحث مستقبل المدن الذكية والموائل المستدامة بمشاركة نخبة من خبراء التنمية والتقنية البارزين ومسؤولين حكوميين من بعض المدن الأكثر اكتظاظا بالسكان والأكثر قدرة على التكيّف.

الفعالية التي ستُقام عن بُعد يومي 3-4 نوفمبر هي الأحدث بين أسابيع الموضوعات العشرة، التي ينظمها إكسبو في الفترة السابقة على انطلاق الحدث الدولي تمهيدا لمناقشة تلك الموضوعات على نطاق أوسع في فترة الحدث الدولي، الذي سيُقام على مدى ستة أشهر من الأول من أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022.

يستضيف إكسبو 2020 دبي هذه الفعالية بالتعاون مع موئل الأمم المتحدة و شركة سيمنس، شريك رقمنة البنية التحتية من فئة شريك أول رسمي، بهدف إلقاء نظرة فاحصة على سبل عيش الإنسان وتحقيق التنمية على نحو يضمن التوازن مع البيئة وتكيُّف البيئات الحضرية.

وستُلقي معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، كلمة بهذه المناسبة التي سيتحدث فيها أيضا  السيد هيلموت فون ستروف، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس في دولة الإمارات والشرق الأوسط، والسيدة ميمونة محمد شريف، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (موئل الأمم المتحدة).

وسيشارك أيضا ممثلون عن عدد من المنظمات المعنية بتحسين حياة الناس في المجتمعات الريفية الحضرية، حيث ستشهد الفعالية مناقشات وتحديثات من شركاء الحدث الدولي والدول المشاركة فيه.

وفي إطار أسابيع الموضوعات، ستُعقد جلسات للنقاش وأخرى لطرح الأسئلة والإجابة عليها، فضلا عن تحديثات من المشاركين الدوليين والشركاء، لبحث الحلول الممكنة لبعض من أبرز التحديات العالمية الملحة بهدف تشكيل ملامح مستقبل أفضل وأكثر استدامة للجميع.